فعاليات مطافئ: مقر الفنانين


محاضره التداخل بين الفن والهندسة المعمارية

 
التاريخ: الثلاثاء، 12 يونيو 2018
الوقت: 9:30 مساءً
المكان: سينما مطافئ
الدخول مجاناً
 
 

يسرنا دعوتكم لحضور المحاضرة التي يلقيها البروفسور كاس وشريكته إيلونا لينارد عن التداخل بين الفن والهندسة المعمارية.

تتزامن هذه المحاضرة مع ورشة عمل للجمهور بعنوان (عاطفة الآلة) تستضيفها مطافي مقر الفنانين. تأتي ورشة العمل هذه كبرنامج تعاوني بين مطافئ مقر الفنانين وجامعة قطر، سيتاح للجمهور المشاركة بالورشة  يوميًا من  11 يونيو 2018 إلى 14 يونيو 2018 من الساعة الثامنة مساء وحتى منتصف الليل وذلك في ورشة رقم أربعة في مطافئ مقر الفنانين.

يعمل "كاس أوسترهوس" المولود في عام (1951) مهندسًا معماريًا، وهو هولندي الأصل. أما شريكته الفنانة البصرية إيلونا لينارد فهي مؤسس ستوديو الإبداع "ONL"، وأستاذ في تقنية "هايبربودي" بجامعة ديلفت للتكنولوجيا من عام 2000 وحتى 2016 وأستاذ بجامعة قطر منذ عام 2017. وقد أنجز كاس أوسترهوس من خلال مكتبه المعماري "ONL" عددًا من المشاريع الرئيسية التي تمثل عصر التكنولوجيا الرقمية وهي: جناح الماء (1997) في نيلتج جانس والشبكة في شمال هولندا (2002) في معرض إكسبو الدولي في هارلمرمير، A2 cockpit (2005) وجدار الصوت في دلتا راين مقاطعة أوترخت والمركز الثقافي متعدد الاستخدام حوت بودابست (2012) وبرج النصر (2014).

عاش "كاس أوسترهوس" وإيلونا لينارد" بين عامي 1988 و1989 في الاستوديو المنزلي فان دوسبورخ في مدينة ميدون بالقرب من باريس وعملا هناك لمدة عام. وفي هذا العام، قررا أن يجمعا عملهما الفني والمعماري- في عمل مشترك تحت شعار "انصهار الفن والعمارة على منصة رقمية".

تم قبول "كاس أوسترهوس" في الجامعة في عام 2000 للتدريس بكلية دلفت للتكنولوجيا بدوام جزئي بنسبة (40%). وقد أعاد تسمية سلسلة التصميم الرقمي لتصبح "هايبربودي". 

تتخصص  تقنية "هايبربودي" في التصميم المعماري غير القياسي والعمارة التفاعلية، وقد وجد خريجو "هايبربودي" طريقهم إلى المكاتب المشهورة دوليًا مثل فوستر آند بارتنرز ومهندسو زها حديد واستوديو توماس هيثيرويك فضلًا عن المكاتب الخاصة.